مجموعة شبكات بشاير الزراعية الرقمية

اللواء عادل الغضبان: بورسعيد أول محافظة خالية من العشوائيات

منذ 5 سنوات

أكد محافظ بورسعيد اللواء عادل الغضبان أن المحافظة تنعم بالإنجازات والأحلام التى تحققت على أرض الواقع، ومنها أن بورسعيد أصبحت أول محافظة فى مصر خالية من العشوائيات، حيث تم إزالة بؤر عشوائية كبيرة مثل عزبة أبو عوف والتى يجرى إنشاء مجمع سكنى بها، وكذلك منطقة القنال الداخلي، التى أقيم بها منطقة لوجيستية تشمل عدة أسواق حضارية، وعزبة الإصلاح التى سيتم إنشاء ساحة انتظار سيارات النقل بها لخدمة مواني بورسعيد، وكذلك منطقة القابوطى التى تحولت الى مجتمع سكنى حضاري.

وقال الغضبان، فى كلمته على هامش الجولة التفقدية للرئيس عبدالفتاح السيسى لعدد من المشروعات القومية بمحافظة بورسعيد أمس، إن محافظة بورسعيد تحظى بتشريف الرئيس السيسى للمرة الرابعة خلال عامين، مما يؤكدها كقاطرة للتنمية وقبلة للاستثمارات العالمية.

وأضاف أن هذه الأرض الطاهرة تشهد حاليا ملحمة سيناء 2018 والتى يسطرها أبطال قواتنا المسلحة والشرطة المدنية، مضيفا أنه فى نوفمبر 2015 أعطى الرئيس السيسى إشارة البدء لمحور قناة السويس واليوم نقولها بكل ثقة «حلم بكرة يتحقق».

وأوضح محافظ بورسعيد أنه تم بناء واستكمال أكثر من 50 ألف وحدة سكنية من الإسكان الاجتماعى والتعاونى لكافة المستويات لأبناء المحافظة.

وفى مجال الصناعة، أكد الغضبان أن المحافظة امتلكت أول مجمع للصناعات الصغيرة يضم 58 مصنعا قام الرئيس السيسى بتسليم عقودها للشباب وهى الآن دخلت مجال الإنتاج والتصدير للخارج، مضيفا أنه يجرى حاليا الإعداد للمجمع الثانى ويضم 66 مصنعا للشباب. وأشار إلى أن محافظة بورسعيد تشارك حاليا فى معرض القاهرة الدولى لعرض وترويج منتجات المنطقة الصناعية حيث ستتحول بورسعيد من الاستيراد إلى الإنتاج والتصدير.

وأضاف الغضبان أنه تم افتتاح 3 مصانع لتعبئة الأسماك وتصنيع أوانى الطهى واللمبات الموفرة، مشيرا إلى أنه قبل نهاية العام الحالى سيتم افتتاح مصنع لإنتاج إطارات السيارات ومصنع لإنتاج زيت الطعام بإجمالى استثمارات 4 مليارات جنيه توفر 5000 فرصة عمل للشباب.

وقال إن المحافظة قامت بإنشاء مصنع لتدوير القمامة وذلك حرصا منها على توفير بيئة نظيفة، مشيرا  إلى أنه يجرى إنشاء محطتي معالجة ثلاثية للصرف الصناعى باستثمارات 5.2 مليار جنيه من القطاع الخاص لتواكب منظومة العمل بالمشروع القومى لتطهير بحيرة المنزلة .

وأضاف الغضبان أن مجال التعليم فى المحافظة شهد طفرة حيث حصلت المحافظة العام الماضى على المركز الأول على الجمهورية فى التعليم الفنى والمركز السادس فى الثانوية العامة والأولى على مدن القناة .

وأوضح أن المحافظة عملت على تطبيق فكر جديد يتمثل فى إلحاق طلبة التعليم الفنى بالتدريب للمصانع وذلك لتأهيلهم للعمل على المشروعات العملاقة والتى تم تشييدها .

وأشار المحافظ إلى أنه تم إعداد 21 برنامجا لتدريب للشباب من أجل التشغيل للعمل بالمشروعات العملاقة التى تم تنفيذها شرق القناة بالتعاون مع هيئة قناة السويس والهيئة الاقتصادية والأكاديمية البحرية للنقل البحري.

وأضاف أن المحافظة تعمل حاليا على اتخاذ إجراءات توزيع 825 فدانا بسهل الطينة من الأراضى التى تم استردادها بعد إزالة التعديات عليها لصالح شباب الخريجين بواقع 2.5 فدان لكل شاب وذلك لاستغلالها فى مجال الزراعة والثروة الحيوانية .

وفى إطار التنمية العمرانية، قال اللواء عادل الغضبان إنه يضاف إلى مدينة بورسعيد الجديدة مدينة سلام مصر، وتنفيذا لتوجيهات الرئيس عبد الفتاح السيسى أثناء افتتاح حقل ظهر، تم التخطيط والتنسيق مع وزارة الإسكان لتطوير منطقة غرب بورسعيد لإنشاء تجمع سكنى ومناطق لوجيستية لخدمة الأهالى والمشروعات بالمنطقة .